السلام لكى يا عذراء

أمى العذراء الحبيبة… السلام لكى

السلام لكى أيتها الحنونة الممتلئة نعمة

يغمرنى حنانك المطمئن لأطفالك الخائفين..

حبك الهادئ ملأنى سلاماً وأبعدنى عن الصخب..

جعلنى زاهداً  فى المتابعة والرصد والتحليل

زاهداً فى المجادلة والنقاش والدفاع

فقط أجلس سعيداً مبهوراً ..

مستمتعاً كطفل صغير تهدهده أمه فى دفئها بينما الأمطار تنهمر والرياح الباردة تعوى فى الخارج

أمى أتت لتزورنى ، لا يهمنى أن يصدق ذلك أحد  او أن يكذبه

ومن أنا أصلاً  لكى أكتب عنكى أيتها الطاهرة البتول

من أنا كى ادافع عن نورك الباهر الذى أوجع عيون معتادى الظلام ، وأبهج عيون وقلوب محبى النور

أرجوكى فقط أن تصلى لأجلنا أمام عرش الله لكى يغفر لنا ذنوبنا التى أدمناها.

صلى لأجل أولادك وبناتك الذين فقدوا كل شئ …

صلى  أيضاً لأجل الذين ظلموا أولادك وقتلوهم وسرقوهم وهجروهم وأذلوهم

صلى لأجلهم لأنهم بجهالة فعلوا.. ولا يدرون ماذا يفعلون..

صلى لأجل الذين قطعوا الكهرباء عن الوراق وهم متصورين أن نورك من صنيعة البشر ، فسطع نورك المبهر وسط عتمة الظلام .

صلى لأجل المكذبين والمشككين والمنكرين والمكابرين ، أنتى تعرفينهم جميعاً .. وهم مساكين

السلام لكى يا أم النور..