مطروح : إعتداءات جديدة على الأقباط

.

جريدة وطنى

كتب /نادر شكرى

اعتداءات جديدة على الأقباط وممتلكاتهم بمرسى مطروح

تدمير وحرق 18 منزلا و5 ورش و10 سيارات وقذف مبنى خدمات!

قام سكان بدو يشاركهم بعض السلفيين مساء الجمعة بمهاجمة منازل ومتاجر الأقباط بمنطقة “الريفية” بمرسى مطروح رداً على القيام ببناء سور حول أرض فضاء مجاورة لمبنى خدمات تابع للكنيسة الأرثوذكسية المصرية حيث قام المعتدون بقذف عشرات المنازل والمتاجر بالطوب وتم إشعال النيران فى بعضها فضلا عن تدمير وحرق ما يزيد عن عشر سيارات يملكها الأقباط إضافة إلى مهاجمة مبنى الخدمات وحصار بعض الأقباط والكهنة داخله لعدة ساعات وحتى ساعات متأخرة من الليل. وحتى الآن لم يتم حصر الخسائر كاملة.

وحاولت قوات الأمن عقب وصولها السيطرة على الأوضاع بإطلاق القنابل المسيلة للدموع.

وتبدأ وقائع الأحداث المؤسفة بعد صلاة العصر وتحديداً من المسجد القريب من مبنى الخدمات ” الذى مازال جزءا منه فى مرحلة التشطيبات الداخلية الأخيرة ” عندما تم تركيز الخطبة من إمام المسجد على ضرورة محاربة الأعداء والتصدي لهم ، وعلى اثرها خرج المئات فى الخامسة والنصف مساء الجمعة، وانضم لهم بعض السلفيين، حيث تم مهاجمة الاقباط الذين يتركز اغلبهم فى شارع مبنى الخدمات ، حيث بدأ صيحات الهتافات الدينية والجهاد وقاموا خلالها بقذف المنازل والمتاجر بالطوب وسط صرخات الأقباط .

وأسفرت الأحداث عن وقوع بعض الإصابات بين الأقباط نتيجة قذفهم بالطوب أغلبها إصابات بجروح فى الرأس وتم نقلهم لمستشفى مطروح العام وسط الغياب الأمنى الذى كان يعلم بتوترات مسبقة فكان التدخل متأخرا وهو ما دفع لبعض الأقباط للتجمهر أمام مبنى أمن الدولة بمطروح احتجاجا على الاعتداءات عليهم وتأخر قوات الأمن فى الوصول لحمايتهم.

صرح نيافة الأنبا باخوميوس مطران مطروح والخمس المدن الغربية أن الكنيسة قامت بشراء أرض فضاء مساحتها 180 مترا مجاورة لمبنى خدمات بمنطقة الريفية وقامت الكنيسة ببناء سور لحماية الأرض من أي محاولات للاستيلاء عليها، ولكن أحد أئمة المساجد استغل هذه لإشعال الفتنة حيث تم مهاجمة الأقباط وحرق بعض ممتلكاتهم وتم السيطرة على الأوضاع فى وقت متأخر من ليلة الجمعة.

القس متى زكريا كاهن كنيسة العذراء والخادم بالمنطقة قال إن الاعتداءات أسفرت عن وقوع 25 مصابا نتيجة القذف والطوب من بينهم أطفال ونساء وحرق 10 سيارات من بينها سيارته الخاصة كم تم حرق وتكسير 18 منزلا و5 ورش للبلاط وميكانيكا وتركز الهجوم فى شوارع جمال عبد الناصر الذى يقع به مبنى الخدمات و شارع المطار الرئيسي ومنطقة غوط رابحا وأضاف أنهم حتى الحادية عشر من مساء الجمعة كان أكثر من 400 قبطي من رجال ونساء وأطفال وأربعة كهنة كانوا محاصرين داخل مبنى الخدمات ولم يستطيعوا الخروج نظرا لعدم أحكام السيطرة الأمنية على الأحداث التى استمرت فى مهاجمة الأقباط فى مناطق اخرى لم تتواجد بها أى حماية أمنية.

وأشار القس زكريا إلى أن هذا المبنى تعرض للهدم على يد قوات الأمن بقرار تعسفي فى ابريل للاحتجاج على ملكية الأرض والتي كانت ملكيتها لأحد أقباط المدينة وتم إثبات هذه الملكية لصالح الكنيسة وتم بعدها تصفية الأوضاع مع المحافظ السابق لمطروح اللواء سعد خليل الذى طالب بتقنية الأوضاع وإعادة ما تم هدمه وبالفعل أعيد بناء المبنى وتم فتح فصول محو الأمية لخدمة أهالى المنطقة من المسلمين والأقباط وأيضا مستوصف طبى لخدمة سكان المنطقة وتم تشجير الشارع وتنظيف المنطقة بشكل حضارى ولم يحدث أى اعتراض من أهالى المنطقة المسلمين طوال فترة استكمال وتشطيب المبنى الذى يتبقى فيها مرحلة الدهانات الداخلية ولكن هناك من ذهب ليحرض ويهيج البعض على الأقباط ليشعل النيران ضد الأقباط من خلال خطب الكراهية والتحريض على الآخر.

وأضاف القس زكريا أن قوات الامن التى تدخلت لفض أعمال العنف لم تكن كافية لردع الغوغائية حيث تم طلب قوات اضافية من خارج مطروح لم تصل حتى ساعات متأخرة من ليلة الجمعة وطالب بضرورة حماية الأقباط وأرواحهم وممتلكاتهم ومعاقبة المحرضين وراء هذه الأعمال الإجرامية وتهديد سلامة واستقرار المدينة.

يذكر أن مبنى الخدمات يطلق علية مبنى ” الملاك الخيرى ” بمنطقة الريفية كان تعرض للهدم من قبل على يد قوات الامن فى ابريل 2009 بحجة التشكيك فى ملكية الأرض وتم تقنين الاوضاع، وتوجد بمنطقة الريفية 300 أسرة قبطية .

وطنى ، نادر شكري

الخبر الأصلى منشور هنـــــــــــــــــا

—————————————————–

الأقباط متحدون

كتب /مايكل فارس

الشيخ خميس خطيب جامع الريفية بمطروح يأمر المسلمين بالاعتداء على الأقباط

• تم حرق 25 منزلاً و10سيارت وأكثر من 20شخصًا بالمستشفي.
•400 مسيحي محاصرون في مبنى الخدمات في ظل غياب أمني.

في تصريحات خاصة لـ “الأقباط متحدون” أكد القمص متى راعي كنيسة السيدة العذراء في منطقة “الريفية” بمرسى مطروح، أن الشيخ خميس، شيخ جامع “الريفية” قام بتهييج المسلمين ضد المسيحين وضد الكنيسة وضد مبنى الخدمات التابع للكنيسة أثناء صلاة الجمعة، فخرجوا وتجمعوا الساعة في تمام الخامسة مساءًا عند مبنى الخدمات، وقاموا بمداهمة المبنى وهم يقولون “لا الله إلا الله.. محمد رسول الله” و”الله أكبر.. الله أكبر”، بالإضافة لهتافات ضد المسيحية والمسيح والصليب والكنيسة..

هذا وقد قام هؤلاء المعتدون بضرب جميع من هم داخل المبنى، وقاموا بحرق المنازل المجاورة، وتكسير السيارات، ورغم حضور الأمن، إلا أن تواجده كان محدودًا وبأعداد قليلة جدًا وغير كافية، وحتى كتابة هذه السطور (الحادية عشر مساء الجمعة)، هناك أكثر من 400 شخص مسيحي محاصرون داخل المبنى لا يستطيعون الخروج، والخسائر حتى الآن حوالي 10 سيارات، وحرائق في 25 منزلاً، و20 مصابًا توجهوا إلى مستشفي مطروح العام، ولا تزال الحرائق إلى الآن في تصاعد مستمر، من منزل إلى آخر، حتى في الشوارع الجانبية والمحال، في ظل غياب السيطرة الأمنية على الأوضاع..

وأكد القمص متى أن الذين اعتدوا على المبنى العام الماضي كانوا قوات الأمن ومجلس المدينة بمطروح، فقاموا بإزالته بالرغم من أنه مبنى مرخص على أرض مسجلة، ولكن الاعتداء هذا العام جاء من الأهالي..

ومن جهة أخرى، أكد الأستاذ حنا ناشد، الموظف بمكتب العلاقات العامة بمحافظة مرسى مطروح، أنه تم الحصول هذا العام على تصريح من المحافظ بتجديد مبنى الخدمات ليتم إدخال الكهرباء والمياه خاصة وأن الكنيسة اشترت قطعة أرض فضاء، وأرادت فتح باب من مبنى الخدمات على تلك القطعة، وهو الأمر الذي رفضه المسلون بالمنطقة، فجاءوا ليهدموا المبنى ويعتدوا على الأقباط.. وأكد حنا أيضًا أن المسلمين بالمنطقة قاموا بحرق منزله..

الخبر الأصلى منشور هنـــــــــــــــا

————————————

“الأقباط متحدون” تنفرد بنشر قائمة خسائر الأقباط بمرسي مطروح

كتب: مايكل فارس – خاص الأقباط متحدون

قائمة خسائر الأقباط بمرسي مطروح
أولاً: المنازل والمحلات
1- ورشة بلاط أولاد كمال
2- ورشة بلاط مفرح ابراهيم
3- ورشة بلاط فضل رزق الله رومان
4- ورشة ميكانيكى شوقى حبيب
5- منزل : نبيل وهبه موسى
6- منزل : عوض رشدى
7- منزل : موريس رشدى
8- منزل : عادل فهمى
9- منزل : فرج سند
10- منزل : مقدم ابراهيم
11- منزل : نسيم ابراهيم
12- منزل : فخرى عاطف
13- منزل : منصور عاطف
14- منزل : فايز فوزى
15- منزل : اسامه بندى
16- منزل : حنا فكرى بشاى
17- منزل : جوده سند
18- منزل : د / مجدى حمايه

ثانيا السيارات
1- القس متى زكريا 2726 ملاكى مطروح \\\” حرق كامل \\\
2- إميل ملاك 2036 ملاكى مطروح
3- سامح حنا 4629 ملاكى مطروح
4- فوزى حربى 7615 اجرة مطروح
5- مارك ثابت 4157 اجرة مطروح
6- ايليا نعيم 4308 اجرة مطروح
7- نبيل جندى 4795 ج . هـ . ر
8- مجدى فخرى 4034 اجرة مطروح
9- ايمن وليم 4429 اجرة مطروح
10- عماد كمال 3911 اجرة مطروح
11- رامى مكرم 815 ب . ل . ج
12- ثروت جاد 4838 اجرة مطروح \\\” حرق كامل\\\”
13- صبحى جرجس 7942 اجرة مطروح \\\” حرق كامل \\\
14- سمير عزيز 5628 ج . هـ . ر
15- سامح لطفى 1739 موتوسيكل
16- اكرم امين 3350 موتوسيكل

ثالثًا: المصابين
1- شوقى حبيب فوزى
2- ديفيد عبد الله
3- شنوده حبيب فوزى
4- كرم صبحى
5- انور نبيل
6- يونان ميلاد فرج
7- رضا نصحى سعد
8- ابانوب عبد الله
9- حبيب صموئيل ( كسور )
10- حنان عبد الله
11- رزق بانوب فرج
12- مايكل وصفى موريس
13- بيشوى فوزى
14- منير نجيب حنين
15- مجدى منير توفيق
16- كيرلس نسيم رفعت
17- جون جرجس
18- حنان مفرح
19- صبحى جرجس داود
20- ماجده سمير عوض
21- نيفين عاطف
22- مايكل صبحى نجيب
23- بنيامين عاطف

المحتجزين بالأمن :
1- مينا منير عزيز 13 سنه
2- بيتر ميشيل عزيز 15 سنه
3- ريمون ميشيل عزيز 17 سنه
4- صفوت سعد نصر
5- مينا عاطف رياض
6- توماس عدلى قديس
7- شنوده عبدالله ابراهيم
8- كيرلس حفظى
9- سيمون صبحى
10- اميل اسكندر
11- كيرلس نعيم

الخبر الأصلى منشور هنـــــــــــــــا

—————————————————–

روسيا اليوم RT

جرحى في اشتباكات بين الأقباط والمسلمين في مرسى مطروح

13.03.2010 آخر تحديث [07:53]

AFP

أصيب 30 شخصا بجروح ، بضمنهم  رجلي شرطة، في اشتباكات وقعت بين مسلمين وأقباط يوم الجمعة 12 مارس/ آذار في محافظة مرسى مطروح شمال غربي مصر.وقد تدخل رجال الشرطة لفض الاشتباكات التي أدت إلى إنلاع النيران في تسعة منازل.

يشار إلى أن هذه هي المرة الأولى التي تقع فيها مثل هذه الاشتباكات الطائفية في محافظة مرسى مطروح الساحلية التي يقدر عدد سكانها بـ380 ألف نسمة ويبلغ عدد المسيحيين فيها نحو 7 آلاف مسيحي.

وتقع أغلب الحوادث من هذا النوع في صعيد مصر؛ ففي يناير/ كانون الثاني الماضي قتل ستة أقباط وشرطي واحد في نجع حمادي بصعيد مصر، بعد أن فتح مسلحون النار على تجمعات للمسيحيين لدى خروجهم من كنيستين. كما أصيب 9 مسيحيين آخرين في الحادث.

يذكر أن الأقباط هم أكبر طائفة مسيحية في الشرق الاوسط، وتشير بعض التقديرات إلى أنهم يمثلون قرابة 10% من سكان مصر، البالغ عددهم نحو 80 مليون نسمة أغلبهم مسلمون.

الخبر الأصلى منشور هنـــــــــــــــا

——————————————

رويترز

اصابة 24 في اشتباكات بين مسيحيين ومسلمين في مصر

Sat Mar 13, 2010 2:20am GMT

القاهرة (رويترز) – صرح مسؤول مصري يوم السبت بان 24 شخصا على الاقل اصيبوا في شمال مصر عندما اشعلت حرائق وتفجرت اشتباكات بين مسيحيين ومسلمين يوم الجمعة.

وقال احمد حسين محافظ مرسى مطروح بشمال مصر للتلفزيون الحكومي ان الامن استطاع السيطرة على الحرائق التي اندلعت في ثلاثة منازل وسيارتين.

وتتسم العلاقات بين المسلمين والمسيحين في مصر بالهدوء عادة ولكن يمكن ان تصبح متوترة وتتحول الى اعمال عنف احيانا بسبب قضايا مثل العلاقات بين الاديان والارض.

ويشكل المسيحيون نحو عشرة في المئة من سكان مصر البالغ عددهم نحو 78 مليون نسمة. ومعظم الباقين من المسلمين السنة.

الخبر الأصلى منشور هنـــــــــــــــا