متابعة للافراج عن النشطاء المحتجزين من النيابة


منظمة أقباط الولايات المتحدة الأمريكية

متابعة صفوت سمعان يسى

الصور من مدونة مجرد سؤال

قررت نيابة قنا الكلية الإفراج عن النشطاء والمدونين الذين اعتقلوا أمس من محطة قطار نجع حمادى بضمان محل إقامتهم و سفرهم من محافظة قنا على الفور…

وكانت ليلة أمس عصبية عليهم حتى قارب انتهاء التحقيق حتى منتصف الليل وحضرة نقيب المحامين بقنا ولفيف من المحامين المتطوعين وكان معهم الأستاذ أسامة الغزالى حرب ومارجريت عازر وسامح انطون وإبراهيم نواره منتظرين نتائج التحقيق بالإضافة إلى الناشطة الحقوقية هالة المصرى التى تابعت التحقيقات حتى ظهر تالى يوم

وقد أبلغتنا ان التهم التى كانت موجهة هى كالآتــى :

1- الانضمام لجماعة الغرض منها الدعوى لتعطيل القوانين ومنع احد السلطات العامة من ممارسة عملها .

2- الإضرار بالوحدة الوطنية وكان ذلك بالترويج بالقول .

3- الجهير بالصياح لإثارة الفتنة .

4- الاشتراك مع آخرين فى تجمهر مؤلف من أكثر من خمس أشخاص بغرض التأثير على السلطات فى تنفيذ عملها وبغرض تعطيل تنفيذ اللوائح مع العلم بالغرض من التجمهر وارتكاب تلك الجرائم نفاذا لهذا الغرض …

ومن الجدير بالذكر ان النيابة قررت أمس احتجازهم لتالى يوم لسؤال الضابط الذى كتب التحريات والذى القى القبض عليهم بالمحطة .. وبمجرد سماع البنات الناشطات قرار النيابة الحبس لتالى يوم حدث لهم انهيار وبكاء عصبى لسوء مكان المبيت وخصوصا الناشطة إسراء عبد الفتاح التى استدعت من الذاكرة أحداث اعتقالها فى إضراب 6 ابريل .. وفشلت كل الجهود لتهدئتهن سواء من الأمن أو النيابة أوالمنتظرين .. وقام بالتدخل أسامة الغزالى حرب لدى المحامى العام بعدم مبيتهم فى الحجز وعلى الأرض فى عز الشتاء وبدون غطاء .. فما كان من المحامى من قيامه بإصدار قرار بأن يبيتوا بالمستشفى تحت الحراسة المشددة .. وفى المقابل نام الشباب الرجال فى الحجز فى ليلة عصيبة  – كما قامت الناشطة هالة بتقديم المساعدات من مأكولات ومشروبات ومناديل وقامت بالتخفيف من العبء النفسى على البنات المحتجزات ومشاركتهم فى اللحظات العصيبة بالإضافة إلى وجود عشرات المتعاطفين معهم من النشطاء وأعضاء الأحزاب وعشرات المحامين …


كما توجه بعد ذلك النشطاء والمدونين إلى مديرية امن قنا لاستلامهم متعلقاتهم الشخصية والتليفونات المحمولة المصادرة منهم  وتم استلامها بالكامل ماعدا 2 تليفون محمول خاصة ببنت وسيرسل لهم …


وقد غادرت البنات الناشطات قنا فى ميكروباص إلى القاهرة السلعة 4.15 ظهرا كما غادر نشطاء الرجال الساعة الخامسة ظهرا فى ميكروباصات وتم ركوب نشطاء نجع حمادى والصعيد فى ميكروباص لوحدهم والمتجهين إلى القاهرة فى ميكروباصات لوحدهم وخلفهم عربة حراسة امن حتى خروجهم دائرة المحافظة …

ولا تعليق لى سوى ان المجرمين القتلة أصحاب مذبحة نجع حمادى عندما كانوا محتجزين فى القسم كانوا يضحكون وهم يمسكون بزجاجات المياه المعدنية ووسط الضباط – اما أولاد الناس واكبر تعليم واكبر حس سياسي يتم التعامل معهم بهذا الشكل من التعسف والغير الحضارى وآدمى !!!! …

واعتقد ان الدولة كسبت بعد هذا الحادث الآف المعارضين الجدد لها بجدارة .. وهنيئا للحكومة والدولة بهم  – ولك الله يامصر – فكم من المضحكات المبكيات ولكنه ضحك كالبكاء !!!

2 تعليقان

  1. هل حقيقي ما يقال من ان الهحوم علي محافظ قنا لأنه انجيلي وغالبية نصاري مصر ارثوزكس ؟

    • معلومة مغلوطة وغير صحيحة ، وهل عندما يهاجم شعب أى محافظة محافظهم المسلم لفساده وإستبداده وظلمه يخرج من يحاول تمييع القضية ويقول المسلمين يهاجمونه ليس لانه ظالم بل لأنه شيعى !!!

      مجدى أيوب نموذج للمحافظ المهتز الظالم ، وقد كان عهده خراباً على محافظة قنا التى لم يكن يحدث فيها حادث طائفى واحد قبله … الاقباط يترحمون على أيام عادل لبيب وهو مسلم !!! يعنى لا أرثوذكس ولا حتى أنجيلى ولا مسيحى من الأساس !!!!

      لا نريد سوى حاكم عادل قوى..

      بأختصار عبد الرحيم الغول هو المحافظ الفعلى لقنا طيلة السنوات الماضية ، أما عادل أيوب فمحافظ أسمى لا يخطو خطوة بدون موافقته.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: