البحث عن عيل رخم


كتب الاستاذ رامز الشرقاوى فى مدونة غواية .. مجرد غواية

ignorant

فى أحدى اعلانات شركة موبينيل لخدمات المحمول , كانوا مصورين راجل تخين محاط بالشعب المصرى الفرحان و السعيد و المزقطط و الراجل بيصرخ و بيقول : افرحوا يا شعب مصر , موبينيل جابتلكوا اكبر و احدث شبكة محمول فى العالم . و لأن الشعب المصرى جاهل و بيهيص فى أى حاجة و هو مش فاهم و مسئلش نفسه ازاى شبكة محمول ضخمة تتغير بين ليلة و ضحاها فقد هاص الشعب و هلل . الا طفل صغير تخين , شد المذيع من القميص و سئله سؤال بالعقل كده مدمراً فرحة الملايين : عمو عمو , هى الشبكة القديمة راحت فين ؟ . فما كان من الجمهور الا انه صمت لاعنا سلسفيل الواد الصغير الذى دمر فرحتهم و فوجىء الشعب و اتكسف بأنه بيهيص على الفاضى لدرجة انه واحد علق و قال للطفل الصغير : انت عيل رخم !!!

-2/1-

حتى لا نضيع وقت فى مقدمات لا داعى منها , الخص ما سأكتبه فى كلمة واحدة : احنا دولة مسخرة و شعبها و مثقفيها بيعانوا من قلة ادب فوق الوصف و عندنا من البجاحة و الصفاقة اننا نبرر قلة الأدب دى بشجاعة تستحق التأمل !! .

-1-

علمياً

مع بداية ظهور انفلونزا الخنازير , خرجت علينا جميع التقارير بضرورة ” القضاء ” على عائل المرض و وسيط التحور من انفلونزا الطيور الى مرض قابل للأنتقال الى الأنسان ثم من أنسان الى أنسان و هو الخنزير . و لأن منظمة الصحة العالمية أعلنت أنه ” قد يتحول ” الى وباء , فقد نادى الجميع , مسيحيين قبل مسلمين , بضرورة ذبح ” الخنازير ” و التخلص منها كما تم من قبل مع الطيور ! . لحد دلوقتى شىء جميل . قعدنا أسبوع فى حالة ذعر و البيانات تصدر من ” وزارة الصحة ” و مع ظهور رئيس الدولة و المجموعة الوزارية و المقالات الصحفية التى كانت تكتب بضرورة الذبح و الخطر الهائل الذى ينتظرنا ( خد بالك ان الوزارة الصحة و الصحافة كانت بتقول إن كلامها مبنى على تقارير علمية !!! ) , خاف الناس الى درجة الرعب و التفكير فى لبس الكمامات و ضرورة ذبح ” الوباء ” و التخلص منه . ثم بدأ الحقائق تتضح و أن لا ضرر من الخنازير و لا داعى لذبحها , سخرت مننا منظمة الصحة العالمية و اتهمتنا بان كل ما نفعله جهل و أنه لا داعى لذبح الخنازير و انها قررت تغيير أسم المرض بسبب ” جهلنا ” , حتى ان عجوز شمطاء مهلوسة مخرفة زى بريجيت باردو أرسلت رسالة ” مسخرة ”  الى مصر تطالبها بوقف ذبح الخنازير .

قلة الأدب فى الموضوع , من أصغر طبيب بيطرى فى وزارة الصحة الى أكبر عالم بها , لم يخرج منها  دكتور واحد رخم يوحد الله او حتى يشرك بيه فاهم أى حاجة , يقولهم ليه ندبح ؟ او حتى قرأ تقرير واحد لمنظمة الصحة العالمية , او حتى يعتذروا للشعب و يقولولهم احنا كنا فاهمين غلط و الصح كذا و كذا . انما البجاحة و قلة الأدب وصلت لأتهام تجار الخنازير بأنهم لا يريدون التعاون !!! . حتى الصحافة مخرجش صحفى واحد رخم فى أى جريدة معفنة يقول يا جماعة احنا كنا بننشر تقارير غلط و لازم ننشر الصح او حتى نعتذر للناس عن جهلنا و اننا كنا منعرفش , لأ مفيش كده . الصحافة كأن شىء لم يكن و مكملة عادى و براءة الأطفال على صفحاتها .

احنا الدولة الوحيدة اللى على مستوى العالم اللى بتذبح الخنازير , احنا الدولة الوحيدة اللى شعبها فاهم المرض غلط لحد دلوقتى بسبب ” عظمة علمائها و مثقفيها ” , ممكن تقولى ازاى نستأمن الأطباء دول على حياتنا ؟ و ازاى ممكن تقنعنا وزارة الصحة انها عاملة كل الأحتياطات لحمايتنا من المرض و هى مش فاهمة المرض أصلاً ؟ لأ و بتكدب و تقول أن كل شىء مبنى على تقارير علمية !! .

-2-

دينياً

الصراحة انا لا أفهم رد الفعل الأسلامى . كثير من المسيحيين اصبحوا بيشوفوا الموقف الأسلامى بغرابة حقيقية . مسيحيين كتير و انا من ضمنهم بيبصوا لموقف المسلمين و يضربوا كف على كف . أى مسلم كان بيتكلم فى أى برنامج توك-شو , كان بيبتدى بالحمد و الثناء على نعمة الأسلام الذى حرم أكل الخنازير مما سينقذ المسلمين من الوباء و هو من دلائل عظمة الأسلام  . و كتير من اللى قالوا كده علماء و اطباء ( و هم على دراية بأن المرض بينتقل من أنسان الى انسان و مش من خنزير الى انسان ) , و كمان مشاهدين كانوا بيحمدوا الله برضه على نعمة الأسلام !!! الذى حرم من 1400 سنة اكل الخنزير  . الحمد و الشكر على نعم الله واجب على أى مؤمن سواء مسلم او مسيحى . لكن ….

لكن تحريم أكل الخنزير ليس ” انفراد اسلامى ” . أى مسيحى عارف بكل بساطة ان الشريعة اليهودية بتحرم اكل الخنزير من قبل الأسلام ب2000 سنة على الأقل . اى عالم دين اسلامى عارف انه اليهودية بتحرم أكل الخنزير . بالعكس ده فى الأسلام فى نص بيقول أن الضرورات تبيح المحظورات و ممكن السماح بأستخدام أى منتج من منتجات الخنزير و خصوصاً ” الانسولين ” لو فيه شفاء للمسلمين ( فى ازمة الدانمرك و الرسوم المسيئة .. الدول العربية التى قاطعت الدانمرك قاطعتها فى كل شىء ما عدا استيراد الأنسولين المستخرج من الخنزير ) . لكن فى الشريعة اليهودية لا يوجد هذا السماح .. أى أن اليهودية اكثر تزمتاً و تشددا من الأسلام فى مسئلة التحريم و مع ذلك , مسمعناش فى إسرائيل أن اليهود الأورتودوكس قالوا الكلام ده و لا نادوا بذبح الخنازير !! بل فى بعض الطوائف المسيحية بتحرم اكل الخنزير . الغريب ان هناك بعض الأديان الأرضية مثل التاوية و البوذية و الكونفوشسية تحرم اكل اللحوم من أساسه . معنى كده ان الههم الصنم كان أكثر حكمة و معرفة من ألهنا الحى الذى لا يموت و سبقه كمان بالتحريم !! . فقد حرمت تلك الألهة الأصنام اكل الطيور لأنها كانت عارفة انها حتصاب بأنفلونزا الطيور و حرم أكل الخنازير و أكل البقر و الجاموس علشان كان عارف أنها حتصاب بالحمى القلاعية و جنون البقر !! .

الغريب أن مفيش مسلم واحد رخم , سواء مواطن عادى او عالم او حتى طبيب قال يا جماعة بلاش الكلام , ده فى كذا و كذا , و ده شىء غريب . و مع احترامى لعامة المسلمين البسطاء , انا مش عارف ده اسمه جهل و لا تجهيل و تجاهل ؟ هل فعلاً المسلمين ما يعرفوش و لا تعمدوا اللعب على وتر الدين لتخويف المسيحيين و إرهابهم و السخرية من إيمانهم و خصوصاً ان الناس فعلاً خايفة و الوباء خطر جداً ؟ مفيش مسلم واحد رخم مثقف او عارف او فاهم يقول بلاش الكلام ده ؟

اما عن الكنيسة الأورتودكسية فحدث و لا حرج و نخص بالذكر الأكليروس من أصغر كاهن الى أكبر راهب. مع بداية الأزمة , ارسلت الدولة الى الكنيسة تطلب منها ان تساعدها و تقنع المسيحيين سواء المستهلك للحم الخنزير او المنتج له كالمربين او العاملين فى هذه الصناعة و خاصة انه اغلب المتعاملين بهذه الصناعة  مسيحيين . فما كان من الكنيسة بحكمتها !! الا انها اعلنت للدولة اعملوا اللى انتم عايزينه !! … ترغى كثيراً الكنيسة و المسيحيين المصريين فى موضوع الاضطهاد و ان المسيحى مضطهد لكنه رغم الأضطهاد الا ان العلماء المسيحيين موجودين فى كل مكان فى العالم و اغلبية الأطباء و الصيادلة فى مصر مسيحيين ( بالنسبة طبعاً مش بالعدد ) . و كمان كل شوية يقولك مجلس المستشارين للبابا و المجلس الملى ( منهم دكتور صاحب شركة ادوية معروفة !!! ) .

مفكيش يا كنيسة كاهن واحد رخم يخرج يقول ليه ندبح و المرض ملوش دعوة بالخنازير ؟ . الكنيسة كان عندها فرصة لا تعوض لأثبات مكانة المسيحيين فى مصر  بالتدليل المباشر بأن المسيحى مش جاهل بل عالم و فاهم  و انه ما يضحكش عليه و كانت ممكن تحرج الدولة بأكملها  لو سئلت : ندبح ليه و منظمة الصحة مقلتش ندبح يا متعلمين يا بتوع المدارس يا وزير الصحة ؟؟ .  و لكن لأننا امام اكليروس مش فاهم أى حاجة مفهوش حتى كاهن يوحد الله خريج طب بيعرف يقرا و يكتب يقولهم منظمة الصحة مقلتش كده , انتم بتعملوا كده ليه ؟؟ .. جهل غريب و بجاحة أغرب .

الأغرب و الأغرب بقى انه لما اتفضحنا على مستوى العالم , مش يخرج عالم مسلم يقول بلاش الكلام ده و ما يصحش كده  او يخرج حد من الأكليروس يعتذر للمواطنين و يقولهم أسفين مكناش نعرف صح . لأ , دى البجاحة وصلت لأن البعض اتهم المسيحيين بالكفر و انهم اساس أى بلاء يجتاح العالم .. و طبعاً  رجعت الكنيسة لنغمتها المفضلة الا و هى انهم مضطهدين و ان ذبح الخنازير ما هو الا اضطهاد للمسيحيين ( اضطهاد ايه و انت جاهل مش فاهم حاجة .. عامة القانون لا يحمى المغفلين ) .

قلة الادب و البجاحة وصلت كمان انه بعد ما اتفضحنا , الناس , كعادة المصريين ,  خرجت تقول ما احنا قلنا من الاول بلاش الدبح , ما احنا كنا عارفين و محدش سمع كلامنا . يعنى قلة أدب و صياعة ملهاش حل .

اتحولت القضية بكل بساطة الى خناقة دينية بين المسلمين و المسيحيين . و .. و لا دول مكسوفين و لا دول مكسوفين من الجهل , بالعكس بيزيطوا زيادة كأن الموضوع عادى و مفهوش مشكلة , تحس اننا اخدنا على الجهل و بقى شىء عادى بالعكس احنا مستمتعين تماماً .

-3-

وباء يجتاح العالم .. و احنا فى العسل : وزارة الصحة مش فاهة المرض و الشعب قلبها خناقة دينية !! . احنا فعلاً عايشين على باب الله و على بركة دعا الوالدين . و الله العظيم , ربنا هو اللى بيسترها معانا مش أكتر و لا أقل .

انا مش بدافع طبعاً عن الخنازير , تغور الخنازير فى 60 داهية . لكن بجد .. مفيش واحد بس خرج يقول للناس ” الشبكة القديمة راحت فين ؟ ” , قصدى : ليه بتدبحوا ؟ ليه بتعملوا كده ؟ . مصر كلها مفهاش دكتور رخم واحد يقولهم انتم مش فاهمين المرض ؟ .. بجد حاجة اخر قرف .

مفكيش يا مصر عيل واحد رخم يبوظ الهيصة و الزيطة دى عليكى و يقول للناس و الدولة :

عيب كده .. كفاية جهل .. فضحتونا  !!!!! .

لم تنتهى …

رابط التدوينة http://charkawy.blogspot.com/2009/05/blog-post.html

2 تعليقان

  1. شكرا للمقالة الرائعة :
    لم ارى للان جريدة محترمة لنفسها ولقرائها تسمى المرض بأسمه الحقيقى اتش 1 ن 1 وذلك لتمرير فعلتهم الشنعاء بأستغلال اعلامهم الموجه والمغيب لعقول البسطاء لتوجيههم حيثما شاؤا
    وحقيقى فيه مثل بيقول : اللى اختشوا ماتوا
    والاولى للاعتزار هم الخنازير المجنى عليهم بأبشع طرق التعذيب البطىء والقتل غير الرحيم بالسحل والضرب بالسيوف والبلط والكيماويات الكاوية والحارقة والخانقة والدفن الحى والتشفى حتى الموت
    ياريت يعتزروا للخنازير حتى لا تتبعهم = لعنة الخنازير = عاجلا او اجلا عندما ينتقم الله لما فعلوه بها وهى صاحبة الفضل على الانسانية جمعاء واحدى مخلوقات الله الحسنة جدا والتى تسبحه = جميع = مخلوقاته بما فيهم الخنزير
    فلا رحموا ولا تركوا رحمة ربنا
    لك الله يمصر

  2. وانا بقرأ التعليقات فى تعليق قد يكون رغم وجود بعض الالفاظ الى انا غير راضيه عنها الى اشتمل على جهل مصر…كل الى اقدر اقوله عليه……………….بدووووووووون تعليق…………

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: