الخنازير.. والريادة


may_20كتبت االإعلامية لاستاذة مى الشربينى فى جريدة اليوم السابع

على أى أساس اتخذنا قرار إعدام الخنازير فى مصر؟ سؤال هام ليس دفاعاً عن أى خنزير فى مصر، ولا عن أى مُرَبى خنازير (ولو أن الأخير يستحق الدفاع عنه فى حال ثبوت تعرضه لإجراءات ظالمة وغير مبررة) السؤال دفاعاً عن سمعة القرار المصرى فى العالم وكيفية اتخاذه ودفاعاً عن حق المواطن المصرى، إذا كان من حقه «فرضاً» أن يثق فى منهج وأسلوب حكومته فى اتخاذ الإجراءات اللازمة لحمايته، صُوِّرَ لنا ولجميع ممثلينا فى مجلس الشعب أن الخنازير هى مصدر التهديد الرئيسى فوقفنا أغلبية ومعارضة وقفة رجل واحد لسحق هذا الخطر مهما كان الثمن، حدث ذلك على أساس ما نقله لنا المسئولون والمتخصصون العالِمون «فَرضاً» ببواطن الأمور من أن انتشار الخنازير وسط الأهالى قنبلة موقوتة، قررنا ذبح كل الخنازير، انتشرت خرائط توزيع الخنازير، ونُشرت تقارير متابعة الذبح، وكأننا سنفتح عكا ثم نتحصن من الوباء العالمى، لم تمض أربع وعشرون ساعة حتى فوجئنا بتقارير منظمة الصحة العالمية عن أن إجراء الذبح ليس حلاً، وأن مصر هى البلد الوحيد الذى يتخذ هذا القرار، ثم نُشر خبر عن اشتباه لأول حالة لإنفلونزا الخنازير فى طنطا لمواطن قادم من المكسيك وليس لمُرَبى خنازير أو حتى جاره!

من الطبيعى أن يُفاجأ الثمانون مليون مصرى من هذه التقارير والأحداث، فالمصريون ونوابهم ليسوا كلهم أطباء ولا أصدقاء مقربين للمسئولين بمنظمة الصحة، ولكن ماذا عن وزارة صحتنا ومتخصصيها المطلعين والمتابعين «فَرضا»؟ هل صدَّروا لنا وهما؟ أم لم يعلموا أن اسم «أنفلونزا الخنازير» مشكوك فيه عالميا من الأصل وأن هذا الاسم الخاطئ هو الذى ألصق التهمة بالخنزير، حتى أن منظمة الصحة سمته «أنفلونزا إتش وان إن وان H1N1»، وأنه لم يتثبت إصابة أى خنزير فى أى دولة فى العالم بما يطلق عليه «أنفلونزا الخنازير» وبالتالى لم يثبت انتقال العدوى لأى إنسان من الخنزير مباشرةً، حقيقة أن الفيروس مُحَوَّر من فيروس يكمُن فى الخنازير بالإضافة إلى فيروس أنفلونزا تصيب البشر وأنفلونزا الطيور لم تكن كافية لعُلماء منظمة الصحة ولا أى عُلماء فى العالم أن يُعلنوا الحرب على الخنازير فلماذا لا يقل لنا علماؤنا ومسئولونا لماذا حُشدت جهودنا لإعدام الخنازير؟ لماذا هذا الصخب؟ لماذا تشتيت الجهود نحو عدو شبه وهمى؟ لماذا لم يوجه الوقت والإمكانيات لتوعيتنا ليل نهار بالإجراءات الوقائية الحقيقية وهى بسيطة؟ لماذا لا ننفق ما يكلفه ذبح الخنازير فى الإجراءات السليمة، وعلماؤنا فى وزارة الصحة أعلم منا «فرضاً» بهذه الإجراءات؟ أم أنهم، من باب الريادة، يفخرون باسم مصر فى التقارير العالمية بأنها الدولة الوحيدة التى قررت إعدام كل خنازيرها؟!

رابط المقال http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=96384

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: