أين قتلة أقباط الزيتون ؟؟


منذ سبعة أشهر قتل أربعة من الأقباط الأبرياء فى وسط العاصمة بمنطقة الزيتون فى عز الظهر أثناء قيامهم بعملهم على يد مجموعة من المسلحين الملثمين ، ووقتها خرجت علينا وسائل التعتيم المصرية ( عفواً وسائل الإعلام) تطالبنا بعدم التسرع فى الحكم أو التكهن بهوية القتلة المدربين ودوافعهم الواضحة وضوح الشمس ، وأكدت الشرطة ( قبل أى تحقيقات !!) أن الجريمة جنائية وليست طائفية وأنها بصدد  كشفها والقبض على القتلة بأسرع وقت ممكن ……

وها قد مرت سبعة أشهر على المذبحة البشعة وقارب العام على الإنتهاء ومازال القتلة الحقراء طلقاء ينعمون ، ومازال الأمن عاجزاً عن تقديم أى دليل على إدعائه بأن الجريمة جنائية وليست جريمة قتل على الهوية…..

ما أرخص دماء الأقباط فى وطنهم ….

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: