أخرتها أيه !!!


قرأت فى الايام الاخيرة من سنة 2007 فى جريدة المصرى اليوم عن جريمة حكومية جديدة تمارسها الحكومة ضد الأقباط منذ سنوات، جريمة تناهض بها واحد من أبسط حقوق الانسان ألا وهو الحق فى الزواج – المادة 16 – من الإعلان العالمى لحقوق الإنسان والتى تنص على أن :

( 1 ) للرجل والمرأة متى بلغا سن الزواج حق التزوج وتأسيس أسرة دون أي قيد بسبب الجنس أو الدين، ولهما حقوق متساوية عند الزواج وأثناء قيامه وعند انحلاله.

( 2 ) لا يبرم عقد الزواج إلا برضى الطرفين الراغبين في الزواج رضى كاملاً لا إكراه فيه.

( 3 ) الأسرة هي الوحدة الطبيعية الأساسية للمجتمع ولها حق التمتع بحماية المجتمع والدولة.

فقد كتب  جمال جرجس فى عدد ٢٥/١٢/٢٠٠٧

“طالبت الكنيسة الأرثوذكسية، وزارة العدل بسرعة توفير دفاتر توثيق عقود الزواج، لحل الأزمة القائمة منذ عدة سنوات، كما طالبت بمنح تصريح التوثيق لعدد من القساوسة الجدد، في ظل تناقص عدد القساوسة المصرح لهم بذلك.

كشفت مصادر كنسية لـ«المصري اليوم» أن الكنيسة تمر بأزمة لقلة دفاتر توثيق عقود الزواج وقلة عدد القساوسة المأذون لهم بالتوثيق، وقالت المصادر إن الكنيسة طالبت وزارة العدل بالتصريح لآباء جدد وتوفير دفاتر زواج تكفي عدد الأقباط، ولكن وزارة العدل فرضت إجراءات وشروطاً صعبة للموافقة علي ذلك.

 وقال القمص صليب متي ساويرس، عضو المجلس الملي، إن الكنيسة تعاني نقصاً في أعداد القساوسة المصرح لهم بالتوثيق، إضافة إلي عدم توافر الدفاتر، وأضاف: تقدمنا بالعديد من الطلبات لوزارة العدل، لتوفير عقود توثيق ومنح التصريح لقساوسة جدد، لكن إجراءات الوزارة صعبة وطويلة،

 وأشار إلي وفاة عدد كبير من القساوسة المأذونين الذين كانت معهم دفاتر وترفض الوزارة تسليم الدفاتر لكهنة جدد.

وأضاف ساويرس أن عدداً كبيراً من الكهنة اعتذر عن صلاة الأكليل للمواطنين، بسبب عدم وجود دفاتر، مؤكداً أن عدداً من القساوسة من مناطق مختلفة، مثل عين شمس، يقومون بإبرام عقد زواج في منطقة شبرا، وهو أمر ممنوع،

وطالب ساويرس بإعادة التنظيم من جديد لفتح باب تصاريح التوثيق للقساوسة حتي تحل هذه الأزمة. وقال القمص مرقس عزيز، راعي كنيسة العذراء المعلقة بمصر القديمة، إن الكنيسة «بح صوتها» سنوات طويلة وهي تطالب وزارة العدل أن تتعطف وتوفر دفاتر توثيق زواج،

 وتقدمت الكنيسة بعدة طلبات بسحب الدفاتر عن الذين قامت الكنيسة بفصلهم لاستغلالهم الدفاتر وفصل أسمائهم من الموثقين لعقود الزواج، وأشار إلي أنه في ظل زيادة عدد الأقباط، فإن الكنيسة تحتاج إلي أكثر من ألف دفتر توثيق لحل المشكلة. ونفي الأنبا «مرقس» أسقف شبرا الخيمة، رئيس لجنة الإعلام بالكنيسة، وجود أزمة، مشيراً إلي أن شبرا الخيمة لا تعاني أي أزمة في دفاتر التوثيق، نافياً علمه بوجود هذه الأزمة في كنائس أخري”.

…………………………..

إنتهى الخبر الصدمة الذى يؤكد للأسف الشديد دعاوى يرددها بعض قادة الحركة الحقوقية القبطية خارج مصر والتى يتحدثون فيها عن محاولات حكومية لمحاربة الوجود القبطى فى مصر بالحد من تناسل الأقباط والتضييق عليهم معيشيا وإقتصاديا لدفعهم للأسلمة القصرية أو الهجرة خارج مصر…

ومع ذلك وبدون الخوض فى أى نظريات أو تكهنات أو مبالغات ، فالوضع القائم منذ سنوات والذى تحدث عنه الخبر السابق ، هو ببساطة أن عدد الكهنة المأذون لهم من قبل الحكومة بتوثيق عقود زواج الأقباط وإضفاء صفة الرسمية عليها ، يتناقصون بشكل مستمر بسبب الوفاة بحسب طبيعة الحياة ، وترفض الحكومة أن تقوم بتعويض هذا النقص بإعطائها صفة الموثق لكهنة جدد .

 وبالتالى فإن الأقباط سيجدون أنفسهم بعد زمان طال أو قصر قد وصلوا إلى يوم يصبحون فيه غير قادرين على تسجيل زيجاتهم الكنسية بشكل رسمى فى السجلات الحكومية وبالتالى فسيعجزون عن إثباتها وكل ما يترتب عليها من أوضاع قانونية كإثبات النسب ومسائل الاحوال الشخصية والمواريث ، بل حتى سيعجزون عن قيد أبنائهم فى سجلات المواليد وإستخراج شهادات ميلاد لهم وبالتالى فلا حق لهؤلاء الأقباط الجدد ( المواليد) فى أى من حقوق المواطنة التى تتشدق الحكومة بها ليل نهار ، فلا علاج ولا تعليم ولا بطاقات هوية ولا وظائف …… ولا حياة …

هل تخطط الدولة لقتل الأقباط مدنيا كما فعلتها مع البهائيين ، ليبقى المصرى هو المسلم فقط فى الدولة التى أعلنتها صريحة منذ عقود أن دينها هو الإسلام ؟!

أم أن الأمر لا يعدو كونه مجرد غباء حكومى من موظفين متعصبين ……..

أتسائل أخرتها أيه فى كل ده !!!

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: